بمناسبة شهر رمضان المبارك، و تفعيلا لمنطوق الاية الكريمة :{{ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ }}، يشهد المركز الثقافي محمد عزيز الحبابي مساء يوم السبت 17 رمضان 1439 ه الموافق ل 02 يونيو 2018 وقائع المباراة النهائية الجهوية لتجويد القرآن الكريم لفائدة الأطفال والشباب ذكورا وإناثا.
وهي سنة حميدة دأبت على نهجها، والإشراف على شؤونها جمعية البُناة فرع تمارة بتنسيق مع المجلس العلمي للصخيرات تمارة و المكتب التنفيذي لجمعية البناة،، حيث تسعى من خلالها إلى تكريم حفظة كتاب الله، وتشجيعهم، ليظل هذا الكتاب محفوظا في الصدور، مصداقا لقوله تعالى :”إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون”، ولتتلوه الألسنة وتعيه القلوب والعقول، كمصدر أول من مصادر الشريعة الإسلامية لهداية الإنسانية إلى الطريق المستقيم. كما تتخله وصلات من السماع و المديح في حبيبنا و رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم و على آله و صحبه أجمعين.
الدعوة عامة.

que pensez vous ?

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée Champs requis marqués avec *

EffacerAfficher les commentaires